الزعتر

صورة لنبات الزعتر

الزعتر - عالم النباتات

زراعة الزعتر ينبغي زراعة بذور الزّعتر في التربة على عمق يصل إلى ستة مليمترات أو أقل لتنبت بعد حوالي أسبوعين.

أمّا عند زراعتها في أواني للزرع فإنها تستغرق 6-8 أسابيع تقريباً حتى تنبت بما يكفي ليتم نقلها خارجاً للزراعة، ويجب أن تتم الزراعة بعد أن يزول خطر الصقيع.

يُمكن أن ينمو الزعتر عن طريق البذور، أو التعقيل، أو عن طريق الطبقات، بالإضافة إلى أنّ تقسيم النبات من الجذور يزيد من كميته، ويمكن تهجين نبات الزعتر إذا عُرِف أصله، ويُذكر أنه من الممكن زراعته بسهولة من الشتلات التي يتراوح طولها من 5-10 سنتيمترات، والتي أُخذت في فصل الربيع، كما تجدر الإشارة إلى أنّه يجب الحرص على عدم استخدام هذه الطريقة إذا كانت هناك أي كائنات حية ضارة تعيش في التربة.

تسميد الزعتر تميل نباتات الزعتر المُسمّدة بشكل زائد إلى إنبات شتلات طويلة، ورفيعة، وضعيفة النمو؛ لذا لا ينبغي إضافة الكثير من السماد إلى التربة التي ينمو فيها الزعتر، ولكن يُمكن إضافة بعض الأسمدة القاعدية التي تحتوي على النيتروجين، والبوتاسيوم، والفوسفور، والكبريت بشكل سنوي، وذلك وفقاً لنتائج تحليل التربة؛ إذ إنّ الزعتر ينمو بشكل جيد عند إضافة النيتروجين للتربة، والذي يُضاف عادةً بعد كل حصاد لتعزيز نمو شتلات جديدة خلال موسم النمو.

الزعتر - عالم النباتات

اين يزرع الزعتر

يستخدم الزعتر كنوع من أنواع التوابل ومن الممكن زراعته في الحديقة أو على شباك نافذتك ومن الممكن زراعته في المطبخ ويستمر في النمو حتى يصل إلى حوالي 2.5 سم.

شروط زراعة الزعتر

يجب توافر عدد من الشروط عند زراعة الزعتر:

1 – لابد من زراعته في مكان تصل إليه أشعه الشمس ومن الممكن الزراعة في أواني تحتوي علي نوعيات أخري من الأعشاب.

2 – يمكن زراعة الزعتر في جميع أنواع التربة خاصة التربة الرملية أو الصفراء فمن الأفضل اختيار التربة جيدة الصرف والتهوية حيث يمتلك خصائص تحمل حموضة التربة والظروف المناخية الصعبة والقاسية.

3 – تتم زراعة أشتال الزعتر في التربة الدائمة من بداية فصل الربيع إلي نهاية فصل الخريف مع تجنب الزراعة في أيام الصقيع.

موعد زراعة الزعتر

1 – الزراعة بعلا : يزرع الزعتر في شهر كانون الأول “ديسمبر” وكانون الثاني “يناير” من السنة

2 – الزراعة المرورية : يزرع في شهر تشرين الأول “أكتوبر” وشهر تشرين الثاني “نوفمبر” من السنة

طرق زراعة الزعتر

تتعدد طرق زراعة الزعتر، فهناك طريقة زراعته عن طريق البذور، أو زراعته من قطع النباتات، أو زراعته عن طريق الشتلات، إلا أن هذه الطريقة أمر صعب علي المزارع كما أن معدلات انبات المحصول تكون منخفضة ولزراعة الزعتر عن طريق البذور اتبع الخطوات التالية:

أولا زراعة الزعتر عن طريق البذور

يجب عليك إتباع هذه الخطوات :

1 – بذور الزعتر صغيرة جدا حيث تحتوي الاوقية الواحدة علي 120.000بذرة.

2 – يجب زراعة بذور الزعتر علي عمق يصل إلي ستة مليمترات أو أقل لتنبت بعد حوالي أسبوعين.

3 – بالنسبة إلي زراعة الزعتر في أواني الزراعة فإنها تستغرق 6-8 أسابيع حتي تستطيع النمو بشكل كافي.

4 – تحضير التربة الخاصة بالزراعة وذلك عن طريق التخلص من الأحجار والحصي والأعشاب الضارة.

5 – يزرع الزعتر في فصل الشتاء علي شكل بذور في حاويات موضوعه في حجرة مغلقة.

6 – توضع البذور بحيث يتم طمرها تحت طبقة رقيقة من التربة مع وضع كمية من السماد العضوي.

7 – ضرورة الري برفق لأن الرطوبة المفرطة تؤدي إلي تدمير البذور كما تسمح للفطريات بالنمو.

8 – بعد إنبات البذور يتم نقل النباتات عندما تتكون جذورها الصلبة وتكون علي ارتفاع 6 بوصة.

ثانيا طريقة زراعة الزعتر من قطع النباتات

يجب عليك إتباع هذه الخطوات :

1 – اختيار قطع النبات السليمة من نبات الزعتر ومن الجيد أخذ تلك القطع في فصل الربيع.

2 – يجب أن تكون الفروع بطول من 4- 6 بوصة مع إزالة الأوراق من الجذع الذي سيتم وضعه في وعاء.

3 – يستخدم المزارعين مستحضرات التأصيل الخاصة من أجل زيادة إنبات الجذور.

4 – ضرورة احتواء أواني الزراعة علي مزيج من الطحلب , الخث , الفيرميكوليت مع إضافة31 من مزيج البوتينغ التجاري.

5 – يمكن استخدام طريقة تقسيم النبات، بحيث نأخذ 4-3 من الانقسامات من نبات مزدهر وصحي لكي يكون لكل جزء نظام جذري متطور.

6 – وبهذه الطريقة يمكن نشر أنواع نباتات الزعتر الصحية دون القضاء علي النباتات الأم وتدميرها، وهذه الانقسامات تمتلك معدلات كبيرة من النجاح بشرط ألا يتم تدمير جذورها أثناء عملية الزرع

ثالثا طريقة زراعة الزعتر عن طريق الشتلات

يجب عليك إتباع هذه الخطوات :

1 – تتم حراثة الأرض جيدا حرثتين متعامدتين ثم يضاف السماد العضوي والفوسفاتي بمعدل 20 متر سماد عضوي تام التحلل.

2 – تخطط الأرض بمعدل 10- 12 خط في القصبتين وتزرع الشتلات في وجود الماء علي مسافة من 20- 25 سم بين كل شتلة وأخري ويتم ريها كل أسبوعين صيفا وكل 3- 4 أسابيع.

3 – في الأراضي الحديثة تجهز التربة كما سبق مع إضافة الأسمدة في باطن الأرض ثم تردم الخطوط وتفرد الخراطيم.

ري الزعتر

بعد تمام انبات الزعتر سواء بعد زراعته بالبذرة أو العقلة ، لابد من تنظيم عملية الري بحيث لا يتم التعطيش أو التغريق ، ويكون ذلك من خلال النظر للتربة والشكل العام للنبات .

وبخصوص التسميد فإنه يجب العناية الجيدة بالتسميد، بإضافة 2 جرام NPK لكل لتر مياه ثم ري النبات به كل أسبوع .

أو نقوم بتجهيز تسميد طبيعي في المنزل، ثم التسميد الدوري به كل أسبوع .

طرق إكثار الزعتر

يمكن إكثار الزعتر بالعقل الساقية الطرفية مع مراعاة العقل لضمان نجاح التجذير ثم تنقل إلي الأرض المستديمة.

يمكن إكثاره بالفسائل عن طريق تقسيم النباتات القديمة إلي فسائل تحتوي علي جذور وساق وأوراق في شهري أكتوبر ونوفمبر.

يمكن إكثاره عن طريق البذور في عروتين الأولي في شهر نوفمبر مع نقل الشتلات المستديمة في فبراير والعروة الثانية تزرع بالبذرة في يونيو.

حصاد الزعتر

يمكنك قص اعواد من الزعتر الطازج حسب الاستخدام ، وتضيفه علي السلطات او تشربه مغلياً مثل النعناع .

وفيه تقوم بقص العود من علي ارتفاع 5 سم علي الاقل من فوق التربة، أو تقص الجزء الذي تحتاجه فقط من العقلة الطرفية للنبات .

تحذيرات عند زراعة الزعتر

1 – توفير الإضاءة الكافية لنبات الزعتر في حالة عدم توافر مكان مشمس لزراعته داخل المنزل.

2 – يمكن استخدام مصدر ضوئي صناعي كمصابيح الفلورسنت أو المصابيح النباتية الخاصة.

3 – ضرورة القيام بحصاد الزعتر باكرا بعد أن يجف الندي عنه.

4 – زراعة الزعتر في بيئة جافة حيث تعتبر أفضل البيئات لزراعته وتثبيت رائحته الفواحة.

5 – تجنب تعرض نبات الزعتر للرطوبة الشديدة حيث يؤدي ذلك لتعفن النبات.

6 – توضع البذور بحيث يتم طمرها تحت طبقة رقيقة من التربة مع وضع كمية من السماد العضوي.

7 – ضرورة الري برفق لأن الرطوبة المفرطة تؤدي إلي تدمير البذور كما تسمح للفطريات بالنمو.

8 – بعد إنبات البذور يتم نقل النباتات عندما تتكون جذورها الصلبة وتكون علي ارتفاع 6 بوصة.

طريقة تسميد الزعتر

يجب عليك الحرص على تسميد نبات الزعتر بشرط عدم المبالغة في كمية الأسمدة، حتى لا يؤدي ذلك لإنتاج شتلات طويلة ورفيعة وضعيفة النمو، لذا لا ينبغي إضافة الكثير من السماد إلى التربة التي ينمو فيها الزعتر.

لذا ينبغي تقليل كمية السماد في التربة التي ينمو فيها الزعتر، مع مراعاة إضافة بعض الأسمدة القاعدية التي تحتوي على النيتروجين والبوتاسيوم والفسفور والكبريت، وذلك بشكل سنوي وفقاً لنتائج تحليل التربة.

ويجب ان نذكر أن الزعتر ينمو جيدا في حالة إضافة النيتروجين للتربة والذي تتم إضافته بعد كل حصاد لتحفيز نمو شتلات جديدة خلال موسم النمو.

طرق زراعة الزعتر في المنزل من البذور

قم بتجهيز المكان الذي ستزرع فيه بذور الزعتر وذلك بتنعيم التربة وتقسيمها إلى أحواض صغيرة.

قم بعمل سطور أو صفوف بمسافات فاصلة 30 سم بين كل صف والآخر.

ضع البذور فوق الصفوف أو السطور التي قمت بتجهيزها.

اترك مسافة فاصلة من 7 إلى 10 سم بين كل بذرة والأخرى.

بعد توزيع البذور قم بتغطيتها بطبقة خفيفة من التربة سمك 1 سم.

بعد ذلك تقوم بري البذور بحذر حتى لا تنجرف التربة وتطفو البذور على السطح، ولذلك يفضل استخدام رشاش أو بخاخ الري.

يفضل زراعة الزعتر في تربة خفيفة مكونة من بيتموس ورمل.

حافظ على ري الزعتر بشكل منتظم دون إفراط في ماء الري، وكذلك لا تترك التربة لتتعرض للجفاف الشديد، فحاول الموازنة وتنظيم عملية الري.

المراجع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. تم وضع علامة على الحقول المطلوبة بـ *

أضف تعليقا